المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : قصيدة مدح في/ الصديق محمد أحمد


عبدالمنعم الطاهر
10-06-2009, 08:37 AM
قصيدة للشاعر: الطاهر الخضر الطاهر


من قرية الجديد عمران



وهي شكر وعرفان لعمنا/ الصديق محمد أحمد الريح- بقرية التكلة أبشر




دارك عامرة بالضيوف كل يوم


ويا أبو كفا سخن عليك البخل ما بحوم


فقاد الضيوف بعد الخلوق ما تنوم


ضباح الابح الما قدل فوق لوم




الصديق الريح بالكرم مفهوم


وايدك وابل الطرفه السحابه يحوم


تعال قول ليه قاصدك بينفق المعدوم


حمال الصعاب الديمة ليها لزوم




قبلتها خوه منك عدد العمير ما يدوم


يا نسل الكرام كشاف قمة المهموم


طبيباً في العظام وماخذ الدبلوم


وبي قدرة الإله المكسور موابر أصبح إحوم




الصديق يمين فكاك حوجة المظلوم


وثابت أجرو عند الواحد القيوم


كريمه حليلتو زهرة بنت عزاز القوم


وما قالت تعبته اتحايلت بالنوم




التلب اللزوم البي الحمول تاتاى


ويا وابل الخريف لضيوف الهجوع عشاي


ما دخر القليل قال إلا ياكلوا جناى


وما عزل الوجوه كم للجميع ساواى




كم اكرم وجوهاً بعد ما أذن الكاكاى


كم حلحل مشاكلاً رنمت بكاى


فضايلو عديدة ما بدركه الحكاى


ويا أبو درباً ذلق بعيد على المشاي




ذنب التكلة مقفور ما دام المتلو ساكن فيها


ويا باب المقاصد عدال راصد البيفقد التيها


بينفق باليمين وشمالو ما بتدريها


منو ما بقيف الليله التكله تان يجيها




دارن طيبه ما دام الصديق راعيها


وعايله كريمه يا رب العباد تحميها


ما بعدوك غريب بحسبوك واحداً فيها


وإنت براك تشوف سمات الكرم في وشيها




آلامك الجيت بيها في الساعة بتخليها


وما بدور ليه بياض وماعتو قاعد ليها


أعمال الله والله مبارك فيها


تحسب في فضايلو الليلة وباكر ولا بتحصيها

عبدالمنعم الطاهر
10-06-2009, 08:47 AM
وهذه نبذة مبسطة عن التكلة أبشر:



إحدى قرى الجزيرة المروية، تقع على بعد 80 كيلومتر من الخرطوم، وقبل مدينة الكاملين بـ 13 كيلومتر.



فلنقي نظرة عن كيفية تأسيسها؟، ومن مؤسسها؟ وما جهود أبناء إسلانج في ذلك؟


سافر إلى تلك المنطقة من وقت مبكر من الجزيرة إسلانج بابكر محمد نور أنس (شقيق الحاج خوجلي وأخوانه) [ورد ذكره في آل الحاج خوجلي].


وعمل هناك بالزراعة ومنها تحرك جنوباً للكاملين وعمل هناك نبروا (شادوف)، وبعدها رجع لمنطقته القديمة، وجلس بها وتزوج وولد له :


1-السارة: تزوجها أبشر [الذي سميت به التكلة أبشر لاحقاً باسمه] والدة: [بت وهب: والدة: خلفاء الجعليين].


2-آمنة: تزوجها الريح بشير عبدالقادر ، والد كل من:


-محمد أحمد: والد: الصديق (والد: محمد أحمد، مصطفى، فتح الرحمن، وأخوانهم)، عبدالقادر، (والد: د. محمد، نزار، إبراهيم وأخوانهم)، عبدالله (والد: الريح، محمد، عبدالباسط، وأخوانهم)، عبدالرحمن (والد: عصام، عثمان، وأخوانهم)، محجوب (والد: محمد أحمد) بخيته (والدة: علي محمد علي حامد، خوجلي، وأخوانهم)، السيدة (والدة: العوض الأمين، مصطفى، مبارك وأخوانهم)، زينب (والدة: هاشم فضل الله، عبدالعزيز وأخوانهم).


- فاطمة الريح: والدة: أحمد عبدالوهاب، وبنت المنى عبدالوهاب.


3-عبدالقادر: لم ينجب



كذلك سافر لاحقاً للتكلة عدد من أعيان إسلانج واستقروا هناك بالتكلة وبالبشاقرة حيث تزوجوا بها وأنجبوا ، وأحفادهم موجودون هناك، حيث كانوا يعملون بالنجارة في عمل السواقي والمراكب وكذلك بالزراعة.



وأصبحت التكلة تُعرف بأفضال هؤلاء العائلة وأبناءها: أسرة محمد أحمد الريح



ولمن لا يعرف الصديق محمد أحمد الريح:


فهو بصير ماهر، أشاد به أخصائيي العظام بالسودان، وكذلك فهو نجار لا يشق له غبار في عمل السواقي وغيرها.


إضافة لهذا وذاك .. فهو قد عرف بين التكلة والقرى المجاورة شرق النيل وغربها بفعله للخير والسعي فيه من قديم الزمان.


ويذكره كل من يأتي بطريق مدني – الخرطوم ليشاهد بأم عينيه ماء البحر بذلك السبيل الكبير على شارع مدني الرئيسي قاطعاً عدة كيلومترات من البحر إلى ذلك السبيل.

محمد عوض الحاج
10-06-2009, 02:38 PM
شكرا كثيرا اخي عبدالمنعم عن تعريفك بالتكلة ابشر والتي تقع على طريق الخرطوم مدني وتطل على النيل الازرق ولقد كان لاسلانج دور كبير كما ذكرت في تاسيس هذه القرية حيث اتي اجدادنا من اسلانج في وقت مبكر وساهموا في تساسيها بشكل مباشر واصبحت من القرى الرائدة في تلك المنطقة في كل المجالات واما عن حديثك عن جدنا الصديق فهو علم في راسه نار في تلك المنطقة عامة لما له من اعمال الخير والبصارة حيث انه يقوم بمعالجة كل من ياتيه من تلك المناطق بل وذاعت شهرته الى ابعد من ذلك وهو يعالج من غير اي مقابل مادي مضحيا بوقته الغالي من اجل السهر على راحة الاخرين ولذا يكن له ابناء المنطقة كل احترام وتقدير ولذلك جاءت تلك القصيدة والتي تنشر في هذا الموقع ومن ابناء الجزيرة اسلانج الذين ساهموا في هذه القرية ايضا هو جدي الحاج احمد الامين الفكي حاج احمد كما يحلو لكثير من الناس فقد حضر الى التكلة منذ وقت بعيد وقام بتعليم ابناء المنطقة القران الكريم ويذكره كل ابناء المنطقة بالخير والصلاح وينسب دائما الى الجزيرة اسلانج

وشكرا لك عبدالمنعم على طرحك لهذا الموضوع

بابكر محمد الجيلي
10-07-2009, 09:12 AM
مشكور عبدالمنعم اول مرة اسمع بشقيقهم محجوب

علي محمد علي حامد
10-07-2009, 09:27 AM
اخي ابو محمد من بركات هذا المنتدى ان يسخر الله له امثالك من الابناء البرره والدليل على كلامي هذا القصيدةالمنشورة بالموقع عمرها الان حوالي ثلاثين عاماً ولم نطلع عليها الا الان وبعد انشاء هذا المنبر الطيب !!!!!! ما اود قوله هو اللهم اجعل هذا المنتدى منارةً تضيء طريق الاخرين بالعلم والمعرفه وان نجد به ضالتنا وجزاكم الله خير الجزاء وتقبل الشكر الجزيل من الخال الصديق وما اقول الا كفيت ووفيت وشكراً ابومعاذ

ياسر علي نايل
10-07-2009, 11:49 AM
التحية للوالد / الصديق محمد أحمد
ونتمنى ان يطيب له المقام في بلاد الحرمين الشريفين واهدي اليه
مقاطع من كلمات(طبعاً مناسبتها معروفة!!)
للشاعر محمد الحسن سالم حميد

ودَّعْنَابَا الزمن الغاشِم

أهلاً بيك يا زين يا طيِّب ... يا حَبُّوب للظَن مابْخَيِّب
يا المبروك كُلْما انتَ قِرَيِّب ... فالْنا مطيرةْ خير وهِبَيِّبْ